علاج تساقط الشعر

أسباب سقوط الشعر، والأخطاء الشائعة، والأسلوب الأمثل في مرحلة العلاج للوصول لنتيجة مبهرة، مع بعض الوصفات الطبيعية المجربة والفعالة.

ما هو تساقط الشعر:

يبلغ عدد شعرات الرأس حوالي مائة ألف شعرة في المتوسط، وتمر الشعرة بدورة حياة كل فترة، وتكون هذه الفترة ما بين سنتين إلى ست سنوات ثم تسقط وتبدأ غيرها في الإنبات، فسقوط بعض الشعرات يوميًا أمر طبيعي بحيث يكون عدد الشعرات الساقطة يوميًا ما بين 50 إلى 100 شعرة، ولكن كثير من الناس يعاني من مشكلة تساقط الشعر بصورة غير طبيعية، وبصورة غزيرة يفوق هذا العدد بكثير، فإذا حدث ذلك فهناك مشكلة يجب البحث عنها وعلاجها في أول الأمر قبل أن تتفاقم وتؤدي إلى الصلع أو انحسار الشعر ويكون العلاج حينها صعب ومكلف ماديًا، ولعلاج تساقط الشعر يجب أولاً معرفة أسباب التساقط والتي قد تكون ناتجة عن مرض عضوي أو عن ضغوط نفسية، فتساقط الشعر ليس مرض في حد ذاته ولكنه عرَّض لبعض الأمراض، وقد تتسبب بعض الممارسات اليومية الخاطئة أثناء تعاملنا مع الشعر في سقوطه.

الأسباب المرضية التي تسبب تساقط الشعر، والمسار الصحيح للعلاج:

(1) فقر الدم: وقد يكون أكثر الأسباب انتشارًا لأنه يتسبب في عدم وصول الدم المحمل بالغذاء إلى بصيلات الشعر بالقدر الكافي مما يُضعف البصيلة ويجعلها غير قادرة بالإمساك بالشعرة.

(2) قشرة الرأس: فهي تسبب الاحمرار والحكة لفروة الرأس، مما يؤدى إلى سقوط الشعر.

(3) مرض تكيس المبايض: فهو يسبب ارتفاع هرمون الذكورة لدى الإناث، فيكثر لديهن شعر الجسم والوجه، ويسقط شعر الرأس بكثافة وخاصة من منطقتي مقدمة و وسط الرأس وجانبي الجبهة.

(4) خلل الغدة الدرقية: والذي يسبب خلل في هرمونات الجسم مما يؤدي إلى مشاكل عديدة ومنها سقوط الشعر.

(5) بعضبعض أمراض المناعة، أو مرض السكرى، أو تناول بعض الأدوية الكيميائية الشديدة كمضادات الاكتئاب، وحبوب منع الحمل.

(6) الضغط النفسي والعصبي والاكتئاب.

(7) قد يكون تساقط الشعر لوجود عامل الصلع الوراثي.

لذلك يجب أولاً أن يتم عمل الفحوصات اللازمة لعلاج أي مرض مما سبق إن وجد، والابتعاد عن الضغوط النفسية.

الممارسات الخاطئة التي تؤدي إلى سقوط الشعر والتي يجب تجنبها:

(1) استخدام مستحضرات تجميل رديئة للشعر، أو استخدام مستحضرات غير مناسبة لنوع الشعر.

(2) تمشيط الشعر بقوة وخاصة إذا كان مبلل لأنه يكون في أضعف حالاته مما يؤدي إلى سقوطه.

(3) ربط الشعر لفترات طويلة وعدم تهويته.

(4) استخدام مكواة الشعر على درجة حرارة عالية، أو الاكثار من استخدام مجفف الشعر.

(5) تكرار استعمال الصبغات، والفرد الكيميائي على فترات قريبة.

(6) قلة شرب الماء والاكثار من تناول السكر الأبيض والدهون المشبعة.

(7) عدم الاهتمام بالغذاء الصحي المتوازن مما يتسبب في افتقار الشعر للعناصر المهمة كالكبريت والزنك والسيلينيوم وغيرها من المعادن والفيتامينات التي تغذي الشعر وتجعله قوي وصحي.

(8) غسل الشعر أكثر من مرة أو مرتين اسبوعيًا، لأن المبالغة في غسل الشعر يفقده الزيوت الطبيعية الموجودة به مما يُضعف الشعر ويساعد على سقوطه.

(9) تعرض الشعر لأشعة الشمس وللأتربة لفترات طويلة يؤدي إلى ضعف وجفاف الشعر، وانسداد مسام فروة الرأس، فيسقط الشعر بسهولة.

(10) استخدام مشط من البلاستيك لتمشيط الشعر يضعفه ويتسبب في تقصفه، لأنه يولد شحنات كهربية تضر بالشعر، ومن المهم جدًا استبداله بمشط خشبي.

(11) عدم أخذ القدر الكافي من النوم.

هذه هي أهم الأخطاء التي تؤدى إلى ضعف الشعر وسقوطه والتي يجب تلافيها، كما يجب الاكثار من شرب الماء، وتناول الخضراوات وخاصة الورقية، والفواكه، والأسماك، والمكسرات، فهذه الأطعمة تحتوى على كل العناصر اللازمة لتغذية الشعر وتقويته.

بعض الوصفات الطبيعية لعلاج تساقط الشعر:

(1) عدد 2 ملعقة كبيرة من زيت الزيتون و 2 ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند مع ملعقة كبيرة عسل نحل وحبة بيضة؛ تخلط جميع المكونات جيدًا ويدلك به فروة الرأس، ويفرد الباقي على الشعر، ويترك لمدة 4 ساعات ثم يغسل بالشامبو والماء الفاتر.

(2) نخلط نصف كوب جرجير مفروم، و 2 ملعقة كبيرة زيت خروع، مع ملعقة صغيرة ثوم مفروم؛ يضرب الخليط حتى يصبح كريمي ويدلك به فروة الرأس جيدًا وتترك نصف ساعة ثم نغسل الشعر جيدًا.

(3) خلط كميات متساوية من زيت إكليل الجبل (الروز ماري)، وزيت اللافندر، وزيت المريمية (المرمرية)، وزيت الخردل، وعمل حمام زيت من هذا الخليط مرة اسبوعيًا.

(4) عمل حمام زيت الثوم للشعر مرة اسبوعيًا، وذلك بغسل الشعر، ثم تدلك فروة الرأس بزيت الثوم وتلف الرأس بعد ذلك بمنشفة (فوطة) ساخنة، وبعد مرور ساعتين إلى أربع ساعات يُغسل الشعر بماء فاتر.

(5) نقع ملعقة كبيرة من حبوب الكتان لمدة 8 ساعات وتشرب مرة واحدة يوميًا، مع عمل حمام للشعر بزيت الكتان مرة كل اسبوع.

(6) ملعقة كبيرة من البن السادة، أو استخدام تفل البن (أو حثل البن) وهو بقايا القهوة في أسفل الفنجان مع 2 ملعقة كبيرة من زيت الخروع وخلطهما جيدًا وتدليك فروة الرأس به، يترك هذا الخليط على الرأس لمدة ساعة ثم يُغسل؛ وتكرر هذه الوصفة مرتين في الاسبوع.

(7) نغلى بصلة متوسطة (ويفضل البصل الأحمر) مع خمسة فصوص من الثوم في نصف لتر من الماء على نار هادئة لمدة 10 دقائق، ثم نضرب هذا الخليط في الخلاط الكهربائي جيدًا بعد أن يصبح دافئ، ونصفيه ونغسل به فروة الرأس مع التدليك لمدة 5 : 10 دقائق ثم نلف الشعر بمنشفة دافئة أو بالبونيه (الكاب) البلاستيك أو الحرارى لمدة ساعة وبعد ذلك يتم غسل الشعر.

(8) عمل حمام أسبوعي للشعر بزيت الفلفل رائع جدًا لإنبات الشعر ووقف تساقطه كما يساعد على زيادة طوله وكثافته.

ملاحظات:

الوصفات الطبيعية لكى تأتى بنتيجة جيدة يجب الاستمرار عليها ولمدة 3 : 6 أشهر بمعدل مرة أو مرتين اسبوعيًا.

للتخلص من الروائح الغير مستحبة في الشعر بعد استخدام الوصفات التي تحتوي على الثوم والبصل نغسل الشعر بماء به ملعقة صغيرة من البن.

أمل موسى

أمل موسى

أبحث في مجال التجميل بالأعشاب والمواد الطبيعية منذ سنوات، وقد استفدت جدًا بفضل الله من دراستي في هذا المجال، وأردت أن أنقل لكم ما تعلمته عسى الله أن ينفعكم به.

اترك تعليقاً